صحف ألمانيا تجلد بايرن ميونخ اليوم: البافاري لم يظهر بمستواه أمام الأهلى

شنت صحف المانيا الصادرة صباح اليوم الثلاثاء، حملة هجوم شرسة ضد فريق بايرن ميونخ، بعد أداءه العادى أمام الأهلى في نصف نهائي كأس العالم للأندية قطر 2021، بالمباراة التي انتهت بفوز الفريق البافارى بهدفين نظيفين، حيث نشرت صحيفة “شبيجل” عنوانا : “بين اللعب على السيطرة والقيلولة”.

وأضافت الصحيفة: “كل من قال أن الفريقان كانا متكافئان فى القوى عليه أن يلقي نظرة على الدقيقة 17 من المباراة، ليس فقط على الهدف الافتتاحى للبايرن، ولكن يمكنك رؤية لاعبين البافارى قد استقروا بعمق في نصف ملعب الخصم.

وأشارت الصحيفة إلى أن تلك النتيجة لا تليق باسم بايرن ميونخ أمام الأهلى، وكان لابد على فريق هانسي فليك أنه بذل جهد حقيقي في المباراة.

وذكرت صحيفة “فوكس” الألمانية، أن بايرن ميونخ فاز في نصف النهائي بمفرده، بعنوان “بايرن يفوز بمفرده”.

وأضافت الصحيفة: “لم تكن مباريات نصف نهائي كأس العالم للأندية في قطر ضد بطل إفريقيا الأهلي القاهرة عقبة كبيرة جدًا لميونخ ، بعد هدفين من روبرت ليفاندوفسكي (17 و 85)”.

وأشارت الصحيفة إلى أن مانويل نوير حارس مرمى بايرن ميونخ وقائده، لم يواجه تحديًا يظهر مهاراته في التصدي للكرة، حيث لم يسدد الأهلى على مرمى البايرن.

وذكرت صحيفة “برلين مورجن بوست” أن بايرن هاجم دون توقف تقريبًا، وكان بطل إفريقيا تقريبًا دفاعيًا بالكامل،وسيطر فريق فليك على وسط الملعب، لكن فريق ميونخ أضاع فرصة تسجيل المزيد من الأهداف، رغم العديد من فرص التسجيل حتى الدقيقة الأخيرة.

وأبرزت صحيفة “ويلت” الألمانية، دور المهاجم البولندى روبرت ليفاندوفسكى في فوز بايرن ميونخ على الأهلى بعنوان: “الفائز بالمباراة كان ليفاندوفسكى”، وأضافت الصحيفة: ” على الرغم من أن غالبية المشجعين هتفوا للأهلي بصوت عالٍ، كان بطل أفريقيا مشغولاً بالدفاع، ليهاجم البافاريون بلا توقف”.

وأضافت الصحيفة: “سيطر فريق فليك على وسط الملعب مع كيميش ومارك روكا ولم يسمح بأي هجمات مرتدة، ليمضى الكابتن مانويل نوير أمسية هادئة”.

وذكرت صحيفة “دى زيت” الألمانية، أن بايرن ميونخ مارس ضغوطا كبيرة على الأهلى، الذى كان قلقا إلى حد كبير وظهر في شكل دفاعى فقط، ورغم حصول البايرن على فرص كبيرة للتسجيل إلا أن لاعبيه تخاذلوا بشكل كبير في تسجيل الأهداف.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.